نظرية المؤامرة: خواطر و أسئلة و تأملات

تقليص
X
 
  • تصفية - فلترة
  • الوقت
  • عرض
إلغاء تحديد الكل
مشاركات جديدة
  • Dr-A-K-Mazhar
    ملاح
    • Nov 2007
    • 1858


    السياسة مصالح أقليات تحكم

    لا مؤامرات و لكن تحالفات و عداءات بين فئات قليلة تحكم


    الأمور أصبحت أكثر وضوحًا ، البلاد يحكمها عدد قليل و يتصارعون علي الكرسي، و من علي الكرسي في واد و الشعوب التي يحكمها في واد اخر

    مجموعات تحكم في كل بلد، و لهم تحالفات مع مجموعات قليلة أخري تحكم بلاد أخري

    القرارات و نظم الحكم و القوانين تقررها المجموعات القليلة و أتباعها في كل بلد

    و الشعوب ليس لها أي تأثير ، و لكنها تتكلم كثيرًا و تبكي و تشتكي و تصيح أو ترفع شعارات مدح و غناء و تطبيل أو تذم و تشتم و تسب

    و لكن كلها ظواهر صوتية لا تغير شيئًا في السياسة، فمن يحكم و من معه يقررون كل شىء!!!
    و ما يتحكم في الغالبية هو العقل الجمعي و سيكولوجيا الشعوب و التلاعب بالعواطف و الانفعالات و الإلهاء و صناعة التسلية و الضغط عليهم للبحث عن لقمة العيش

    و لأنهم ليس بيدهم شيئًا غير الكلام و الصياح و الشكوي فستسمع بعض الصيحات التي تقول مؤامرة
    المؤامرة علي شعوب فقط، أما المتآمر فحكام بلاد لا تعير أي اهتمام لأصوات الشعوب

    تعليق

    • Dr-A-K-Mazhar
      ملاح
      • Nov 2007
      • 1858

      نظرية المؤامرة


      هل المؤامرة من القضاء و القدر؟

      وهل يرضي الله عن أفعال من يقوم بها و يتركهم يفعلون ما يريدون؟

      وهل يرضي الله عن أقوال وأفعال المفعول بهم؟

      و إذا كانت المؤامرة قدر و ليس لنا إلا الامتثال لها، فلماذا إضاعة الوقت و وجع الدماغ بكثرة الجدال حولها

      و للمؤمن بها كعقيدة، أليس الافضل الاستسلام لها و يكمل حياته و يوفر طاقته الفكرية لشىء اكثر فائدة يقوم به؟

      تعليق

      • Dr-A-K-Mazhar
        ملاح
        • Nov 2007
        • 1858

        البحث عن إسم بديل لكلمة " مؤامرة"؟

        اعتقد أنه آن الأوان بعد ثورة المعرفه للتخلي عن مفهوم "المؤامرات" السائد و الفضفاض و السائل إلي مفهوم أكثر علمية يمكن دراسته.

        المؤامرات تمثل استراتيجيات الخصوم و خططهم التي يمكن معرفتها و كشفها عن طريق سلوكهم و ممارستهم المعلنة و تقارير عن أفكارهم و أعمالهم التي يمكن الوصول إليها.

        و بالتالي تغيير مفهوم "مؤامرة" السائد السطحي و المنتشر و الهلامي غير المحدد الذي يشير إلي أفكار عامة جدًا عن مخططات لها أهداف ضخمة تحاك في الظلام من قوي خفية لا يمكن إدراك من يملكها، و اختيار عنوان آخر و أفضل يعبر عن المفهوم المرتبط بخطط الدول و الخصوم و الأفراد و الجماعات و الفرق فى التعامل من الآخر لتحقيق مصالحه

        و من هنا الحاجة إلي تحديد الخصوم أولًا و جمع معلومات و بيانات تساعد علي فهم ما يريدون و اتخاذ مواقف منها
        .
        و السؤال: بدلًا من "مؤامرة"، ما افضل عنوان أو مصطلح يعبر عن التوصيف السابق؟

        تعليق

        • Dr-A-K-Mazhar
          ملاح
          • Nov 2007
          • 1858


          [align=center]العلم و نظرية المؤامرة: هل المؤامرة نظرية علمية؟[/align]

          النظرية مفهوم علمى، و العلم يبحث ظواهر الكون و الحياة بمنهج علمى له أصوله، و ينشر نتائج الأبحاث العلمية فى مجلات و دوريات علمية محكمة. و مُحكمة تعنى أن يناقش البحث وينقده قبل النشر علماء من نفس المجال حتى يقترب البحث من تحقيق مفهوم الموضوعية.

          و البحوث العلمية عن نظريات علمية منتشرة:

          نظريات نيوتن و النسبية و الكهرومغناطيسية والنظرية الكمومية، و نظريات فى علم الكيمياء، ونظريات فى علوم الأمراض و الفسيولوجيا.

          نظريات عن الجينات الوراثية، ونظريات عن البكتيريا و الفيروسات.

          نظرية التطور، ونظريات فى علوم الاجتماع و السياسة و الاقتصاد و التربية...إلخ.

          و السؤال الهام:

          لماذا لا نجد بحوث علمية منشورة فى مجلات علمية محكمة عن نظرية المؤامرة؟

          سؤال لأصحاب العقول الباحثة عن الحقيقة.

          تعليق

          • ahmed_allaithy
            رئيس الجمعية
            • May 2006
            • 3959

            نعم، يا دكتور. أعلم أن سؤالك بلاغي وليس استفهاميًّا، ولكن دعني من باب المشاركة -أو المشاكسة- أقول:

            لأن المتحكمين في النشر عمومًا والأكاديمي خصوصًا هم أنفسهم أطراف ضالعون بشكل كبير في المؤامرة.
            د. أحـمـد اللَّيثـي
            رئيس الجمعية الدولية لمترجمي العربية
            تلك الدَّارُ الآخرةُ نجعلُها للذين لا يُريدون عُلُوًّا فى الأَرضِ ولا فَسادا والعاقبةُ للمتقين.

            فَعِشْ لِلْخَيْرِ، إِنَّ الْخَيْرَ أَبْقَى ... وَذِكْرُ اللهِ أَدْعَى بِانْشِغَالِـي

            تعليق

            • Dr-A-K-Mazhar
              ملاح
              • Nov 2007
              • 1858

              المشاركة الأصلية بواسطة ahmed_allaithy مشاهدة المشاركة
              نعم، يا دكتور. أعلم أن سؤالك بلاغي وليس استفهاميًّا، ولكن دعني من باب المشاركة -أو المشاكسة- أقول:

              لأن المتحكمين في النشر عمومًا والأكاديمي خصوصًا هم أنفسهم أطراف ضالعون بشكل كبير في المؤامرة.
              اشكرك علي المشاكسة، و للتوضيح أكثر..

              أولًا: من المفترض أن تُبحث "نظرية المؤامرة" فى أقسام العلوم الاجتماعية في جامعات العالم. و علي قدر معرفتي لم اجد أبحاث حولها من شخصيات لها هوية علمية و تبحث بمنهج علمي واضح. هذا عن أوروبا و أمريكا، و ماذا عن أبحاث في الدول العربية؟

              ثانيًا: الأبحاث تحدث قبل النشر، فهل عندك أبحاث يمكن نشرها؟

              ثالثاً: علميًا كيف يمكن بحث نظرية المؤامرة؟

              رابعًأ: من ناحية إسلامية

              هل المؤامرة من القضاء و القدر؟

              وهل يرضي الله عن أفعال من يقوم بها و يتركهم يفعلون ما يريدون؟

              وهل يرضي الله عن أقوال وأفعال المفعول بهم؟

              و إذا كانت المؤامرة قدر و ليس لنا إلا الامتثال لها، فلماذا إضاعة الوقت و وجع الدماغ بكثرة الجدال حولها؟

              و للمؤمن بها كعقيدة، أليس الافضل الاستسلام لها و يكمل حياته و يوفر طاقته الفكرية لشىء اكثر فائدة يقوم به؟

              و تحياتي
              .

              تعليق

              • Dr-A-K-Mazhar
                ملاح
                • Nov 2007
                • 1858


                [align=center]نظرية المؤامرة[/align]

                ستظل نظرية المؤامرة غيبوبة فكرية حتى يتحقق من صحتها علماء بخلفية علمية يجيدون استخدام منهج العلم فى بحث ظواهر الحياة السياسية و الاجتماعية

                تعليق

                • Dr-A-K-Mazhar
                  ملاح
                  • Nov 2007
                  • 1858


                  [align=center]نظرية المؤامرة[/align]

                  هل من يؤمن بعقيدة التوحيد يقبل عقله عقيدة نظرية المؤامرة؟

                  يبدو أن المؤامرة عقيدة بآلهة خفية تتحكم فى الناس ولا فرار من قدرتها، و ليست نظرية علمية


                  تعليق

                  • Dr-A-K-Mazhar
                    ملاح
                    • Nov 2007
                    • 1858


                    [align=center]نظرية المؤامرة و الارتباط الاحصائي و العلاقات الحتمية، و تعدد الأسباب[/align]
                    البحث عن الأسباب في دراسات الظواهر العلمية و الاجتماعية يساعد كثيرًا علي الفهم و تحديد الأخطاء و تعديل المسار

                    و لكن لكل ظاهرة عدة أسباب و ليس سبب واحد

                    ومن وظائف العلم البحث عن الأسباب بمنهج علمي منطقي منضبط و ابتكار نظريات تساعد علي الفهم و التفسير

                    و من أهداف العلم فهم الواقع و محاولة تفسير ظواهره مع إمكانية التأثير عليه و تغييره

                    و النظرية العلمية لا تُقبل كعقيدة قاطعة ( dogma دوجما)

                    و يقال أن النظرية العلمية التي لها مزايا أعظم و نواقص أقل من النظريات المنافسة، "مقبولة" فى الوقت الراهن ( كارل بوبر)

                    وهنا يمكن فهم معني القانون العلمي الذي يوجد علاقة بين بعض العوامل المؤثرة علي ظاهرة محددة في شكل علاقة حتمية

                    Relation

                    و هذه العلاقة رياضية حتمية تحت ظروف معينة ( مثل قوانين الغاز في الفيزياء)

                    و في أحيان أخري لا يمكن إيجاد هذه العلاقة و لكن يمكن إجراء بحوث و تجارب و قياسات و عمل دراسات تؤدي إلي معطيات و أرقام و احصائيات ليست منتظمة تربط بين عدة متغيرات

                    هذه العلاقات غير المنتظمة التي ليس لها شكل رياضي محدد يتم معالجتها احصائيا و تسمي ارتباط

                    Correlation

                    فإذا و جدنا ارتباط احصائي بين بعض المظاهر و بعض الأفكار، فالارتباط لا يعني السببية، فهناك عوامل أخرى قد يكون لها دور في الفهم

                    و من أخطاء الفكر …

                    = عدم التفريق بين الارتباط الإحصائي و العلاقات الحتمية،
                    و
                    = البحث عن سبب وحيد لكل ظاهرة،

                    و
                    = نسبة كل الأشياء الجميلة أو السيئة لهذا السبب.

                    أمثلة:...

                    نسبة كل مشاكلنا للمؤامرات
                    نسبة كل السيئات إلي الدين
                    نسبة كل التقدم إلي التنوير
                    .

                    تعليق

                    • Dr-A-K-Mazhar
                      ملاح
                      • Nov 2007
                      • 1858

                      المؤامرة حس عميق بالضعف أمام قوي غامضة تتلاعب بالبشر و العجز عن كشفها ومواجهتها

                      تعليق

                      • Dr-A-K-Mazhar
                        ملاح
                        • Nov 2007
                        • 1858

                        نظرية المؤامرة


                        فكرتها الأساسية تفسر الأحداث بقوى مجهولة شريرة نوجه لها أصابع الاتهام، و لكننا لا نعرفها و تتسبب فى مشاكل للبشر أفراد و مجتمعات وجماعات و دول

                        نظرية المؤامرة نظرية هلامية

                        يمكن استعمالها لتفسير كل شىء، فهي نظرية هلامية غير محددة و لا تفيد و لا يمكن تفاديها و تصلح لتفسير أي شىء لا يعجبنا.

                        يمكن أن يستعملها الأصدقاء و الأعداء، و القوي المحلية والعالمية و القطرية لتفسير ضعف مقاومتها وفشلها.

                        ويمكن أيضا أن نستعملها لتفسير كل أحداث التاريخ من حروب و مجاعات و أوبئة و انقلابات عسكرية و قتل و اغتيالات

                        نظرية لتفسير كل شىء

                        تعليق

                        • Dr-A-K-Mazhar
                          ملاح
                          • Nov 2007
                          • 1858

                          [align=center]نحو نظرية علمية للمؤامرات[/align]

                          متي تصبح نظرية المؤامرة نظرية علمية تعتمد علي مفهوم السنن و القوانين التي تحكم ظواهرالكون و الحياة، والتي أراد الله لنا أن نكتشفها و نتدبرها، ومن ثم اعتبارها من العدة للاستفادة منها؟

                          عندما تصبح نظرية المؤامرة "نظرية علمية" فلابد من أن يتوافر علي بحثها علماء بجمع المعلومات و توثيقها و التخلص من التشويه و التشويش، و وضع الفروض و التحقق منها

                          تعليق

                          • Dr-A-K-Mazhar
                            ملاح
                            • Nov 2007
                            • 1858


                            [align=center]نظرية المؤامرة[/align]
                            لكل مهتم بالمؤامرات

                            فكرة المؤامرة تعتمد على معلومات واستنتاجات، فمن أين حصلت على معلوماتك بخصوص مؤامرات؟

                            هل من الصحف والإنترنت ووسائل الإعلام والأفلام و المسلسلات، وكتب التاريخ؟

                            هل هذه من وجهة نظرك مصادر و مراجع موثوقة للمعلومات الصحيحة والكاملة لبناء نظرية علمية عن المؤامرة؟

                            و من كل المعلومات المتاحة، بلا تشويه و لا تشويش و لا زيادات و تضخيم، ما منطق الاستنباط من المعلومات، و كيف نطمئن عقليًا لسلامة الاستنتاج؟

                            تعليق

                            • Dr-A-K-Mazhar
                              ملاح
                              • Nov 2007
                              • 1858

                              [align=center]نظرية المؤامرة[/align]

                              هل المؤامرات ترتبط بأدوات لنظم سياسة و عقل من يحكم، و خطط تنفذها المؤسسات التي تدير الدول ؟

                              في هذه الحالة فالمؤامرات ظاهرة مرتبطة بأجهزة كل الدول و تعمل ضد دول أخري.

                              أم أن من يقوم بالمؤامرات قوي غامضة غير معروفة للدولة؟

                              عفاريت و جن و شياطين مختفية في جبال و كهوف لا يعرفها أحد!!

                              هل ممكن أن تحدث مؤامرات دون معرفة و سيطرة و توجيه أجهزة الدول الاستخباراتية ؟

                              و هل المتآمرون غير معروفين للأجهزة السيادية في الدول و تعمل في الظلام دون قدرة أي جهاز علي اختراقها؟

                              تعليق

                              • Dr-A-K-Mazhar
                                ملاح
                                • Nov 2007
                                • 1858


                                [align=center]نظرية المؤامرة[/align]
                                " أنا لا أخشى قوة اليهود ولكن أخشى تخاذل المُسلمين، إن اليهود ما أخذوا الذي أخذوه بقوتهم ولكن بإهمالنا"

                                علي الطنطاوي

                                كيف نفهم المؤامرة من تأمل ما قاله المفكر و الداعية الإسلامي الشيخ علي الطنطاوي

                                يبدو أن المفكرين و المثقفين و الاعلاميين المعجبين بالمؤامرة لا يقومون بواجبهم الحقيقي، فالتغيير المجتمعات للأفضل لابد من ضغط مستمر من أصحاب الفكر و الحكمة علي القوي التي تدير البلد، بشرط وجود رؤية متفق عليها للأفضل. و لكن يبدو أن قصاري ما يمكن أن يفعله المثقف العربي هو أن ينقل و يجيد النقل ثم ينطلق يتكلم و يتكلم ليحل مشاكل متراكمة بترديد ما قرأ عنه من مؤامرات!!

                                تعليق

                                يعمل...
                                X